مقالات ومنشورات

Saudi Vision 2030: Research and Educational Opportunities

As a Saudi academic who has been involved with Australian academia and research for eight years, I can appreciate the opportunities that Vision 2030 could present to Australia’s education institutions and 

تقديم كتاب الإبل في أستراليا

 تضع الملحقية الثقافية في أستراليا أمام القارئ في المملكة العربية السعودية والقارئ العربي، أينما و في مجال الترجمة كتاب “الإبل في أستراليا” لمؤلفته الكاتبة الأسترالية جنين براين

مشروع البحر الأحمر : مواكبة الطموح

أعلن نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير: محمد بن سلمان حفظه الله عن إطلاق مشروع البحر الأحمر، والذي يهدف لوضع المملكة على خريطة السياحة العالمية، وجذب الاستثمار

Ushering Australia-Saudi relations into new heights

he coronation of King Salman bin Abdulaziz Al Saud on 23 January 2015 is promising to usher the Australia-Saudi relations into new highs. At the invitation of the Australian government, the king

The Upcoming Oil- An introduction

I have spent one third of my life associated with scholarships one way or another. In late 1999, I used to correspond with many universities around the world to gain admission, and then I got a scholarship to get the masters and the doctorate at

مقدمة كتاب النفط القادم

غلاف كتاب النفط القادم

قضيت نحو ثلث عمري الفائت مرتبطاً بالابتعاث بشكل أو بآخر ، ففي أواخر عام 1999 كنت أراسل العديد من الجامعات حول العالم للحصول على قبول ثم ابتعثت (2000-2005) لأحصل على الماجستير والدكتوراه من جامعة تكساس في أوستن. عندما عدت

مقال برنامج الابتعاث بعد مرور خمسة أعوام

قبل أربعة أعوام وتحديداً في نهاية عام 1426هـ (2005م)، كتبت مقالاً مطولاً نشر في إحدى الصحف بعنوان: (البرامج الدراسية في الخارج: استثمار بلا حدود). تطرقت فيه

أيها المبتعث: من أي جامعة تخرجت

كنا نسمع أحدهم قديماً يكرر أن ابنه «متخرج في أمريكا»، وآخر يشير في سيرته الذاتية متباهياً بنبوغه بالقول إنه «خريج بريطانيا»، وكان ذلك كافياً ذلك الحين، فلم يكن معظم الناس

مقدمة كتاب الدراسة في الخارج

علاف كتاب الدراسة في الخارج

بالرغم من حصولي على بعثة دراسية عام 2000م ، إلا أن اهتمامي بالابتعاث كشأن تربوي تعليمي ذي أبعاد تنموية لم يبدأ إلا بعد إكمالي دراستي العليا خارج المملكة منتصف عام 2005م ، فعندما عدت

مقال غازي ومزايا العظماء

مقال غازي ومزايا العظماء

لا أعتقد أن مزية غازي القصيبي الأساسية كونه إدارياً ناجحاً ونزيهاً أوكاتباً مبدعاً أوشاعراً ملهماً أو كونه "مجموعة رجال في رجل واحد" كما يقول الكثيرون

مقال البرامج الدراسية في الخارج: استثمار بلا حدود

الصورة من جامعة تكساس في أوستن

أحسنت وزارة التعليم العالي السعودية صنعاً بالتوسع في برامج ابتعاث الطلاب لمواصلة تعليمهم في الولايات المتحدة الأمريكية لمراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه

مقال سنة تحضيرية للمبتعثين

يبدو أن هناك توجهاً لدى كثير من جامعاتنا نحو تقرير سنة تحضيرية للطلاب المستجدين، وقد عقد قبل نحو شهر اجتماع وكلاء الجامعات السعودية في جامعة الملك فيصل بالأحساء وكان موضوع اللقاء عن

الصفحة تحت الإعداد